HIC-MENA [ Habitat International Coalition ]

الصفحة الرئيسية| | أتصل بنا

شبكة حقوق الارض والسكن

Agriculture Destroyed

What is affected
Land Social/public
Land Private
Communal
Type of violation Demolition/destruction
Date 13 July 2014
Region MENA
Country Palestine
City Gaza Strip

Affected persons (number & composition)

Total 700000
Men 0
Women 0
Children 0
Indigenous
Refugees
Your solution

Prosecution of the perpetrators, reparations for the victims.

Download any important details
Download any important development



Demolition/destruction
Land losses

- Land area (square meters)

170000000
- Total value

Duty holder(s) /responsible party(ies)

State
Occupation army
Brief narrative

قطاع غزة: آثار طويلة الأمد من الأضرار الزراعة

 

حالة العنف تركت أنشطة الحصاد والصيد في حالة فوضى وتسببت في ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية

14  أغسطس/آب 2014،

 

 روما / قطاع غزةحذرتمنظمة الأغذية والزراعة  "FAO" اليوم من إن القتال الدائر في غزة أجبرالمزارعين والرعاة على التخلي عن أراضيهم كما أفضى إلى شلل في أنشطة الصيد، وبالتالي توقف الإنتاج المحلي للأغذية والذي يؤثر وبشدة على سبل العيش. إن الانتعاش في قطاع الزراعة، عندما يتوقف القتال، سوف يتطلب دعما خارجيا واضحا على المدى الطويل.
 
وتسببت القتال الأخير إلى إلحاق أضرار كبيرة ومباشرة بـ 17  ألف هكتار من الأراضي الزراعية في قطاع غزة وكذلك جزء كبير من البنية التحتية الزراعية، بما في ذلك البيوت المحمية وأنظمة الري والمزارع الحيوانية ومخازن العلف وقوارب الصيد.

ووفقا لآخر تحديث من منظمة الأغذية والزراعة وبرنامج الغذاء العالمي-  قطاعالأمن الغذائي المُنسّق، فإن غزة فقدت نصف إجمالي الطيور الداجنة (دجاج الشواء ودجاج بيّاض ) إما بسبب إصابات مباشرة في حظائرها أو عدم توفر المياه أوالأعلاف أو الرعاية نظرا للقيود المفروضة على الوصول.

ويحتاج نحو 64  ألف رأس من المجترات الصغيرة  إلى علف الحيوانات والماء من أجل تجنب نفوق مزيد من الحيوانات وتآكل إضافي في الأصول الإنتاجية للرعاة.

وتقدّر الخسائر في الوقت نفسه لقطاع الصيد في غزة حتى الآن بنحو 234.6  طنا خلال الفترة 9 يوليو/تموز - 10  أغسطس/آب-أي ما يعادل 9.3   في المائة من الصيد السنوي للصيادين المحليين. 
 
وقال تشيرو فيوريللو، رئيس مكتب منظمة الأغذية والزراعة في الضفة الغربية وقطاع غزة"حتى الآن، حالت العمليات العسكرية الجارية دون اكتمال اجراء تقييمات مفصلة للأضرار التي لحقت بالزراعة". "ومع ذلك فقد بدأت سلسلة من الزيارات الميدانية إلى مواقع زراعية ، ضمن أحدث وقف إطلاق نار، تحت قيادة مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA) ومع منظمة الأغذية والزراعة والشركاء الآخرين لقطاع الأمن الغذائي المُنسّق ، كجزء من عملية واسعة للتقييم الأولي السريع متعدد الأطراف. وأضاف أن هذا النشاط سيستمر إن سمحت الظروف الأمنية بذلك، وسوف يفضي إلى تقرير مفصل حول الأضرار التي لحقت بالزراعة ومتطلبات الانتعاش ".

وتستورد غزة معظم غذائها - لكن الأغذية المنتجة محليا تمثل مصدرا هاما من الأغذية المغذية وبأسعار معقولة، ويعتمد نحو 28 600  شخص في غزة على الزراعة (19 000  نسمة) وتربية الماشية (6 000) والصيد (3 600) لكسب الرزق.

وقال فيوريللو أنه "في ظل وقف إطلاق النار الأخير أصبح العديد من المزارعين والرعاة الآن قادرون على الوصول إلى أراضيهم، ولكن استئناف الإنتاج الغذائي يواجه عقبات خطيرة بالنظر إلى الأضرار الواقعة ونقص المياه والكهرباء والمدخلات والموارد المالية، فضلا عن عدم اليقين المستمر بشأن استئناف الأنشطة العسكرية".

تقلّب أسعار الغذاء

وتقلّبت أسعار المواد الغذائية في قطاع غزة بشكل كبير مقارنة مع قبل بدء القتال، حيث تم تسجيل زيادات كبيرة لأسعار منتجات معينة مثل البيض والعديد من الخضروات. وتراوحت الارتفاعات الصعودية من زيادة 40  في المائة في أسعار البيض إلى زيادة 42  في المائة للبطاطس إلى ارتفاع 179  في المائة في أسعار الطماطم.
 
ومع توقف الإنتاج الغذائي المحلي وتقليص الواردات الغذائية، يكاد جميع سكان غزة (حوالي 1.8مليون شخص) يعتمدون حاليا على المساعدات الغذائية. ويقوم برنامج الأغذية العالمي، جنبا إلى جنب مع وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) بمساعدة حوالي1.1  مليون شخص بانتظام. وبالإضافة إلى ذلك، فإن حوالي 700 ألف شخص يعتمدون حاليا على توزيع الأغذية الاستثنائي الذي تقوم به وزارة الشؤون الاجتماعية الفلسطينية والأونروا وبرنامج الأغذية العالمي.

مخطط للتوزيع الطارئ للعلف

وحالما يسىتقر وقف إطلاق النار الدائم ستقوم منظمة الأغذية والزراعة المنظمة، بدعم من كندا، بتوزيع العلف لإطعام 55 ألف من المجترات الصغيرة في جميع أنحاء قطاع غزة لمدة 45  يوما. وتجهزت المنظمة أيضا لتوزيع 4 000 خزان مياه حجم واحد متر مكعب لمساعدة الرعاة على سقاية الماشية.

وقال الدكتور عبد السلام ولد احمد، الممثل الإقليمي للشرق الأدنى وشمال أفريقيا في منظمة الأغذية والزراعة "لدينا برنامج يدعم صمود سبل العيش القائمة على الزراعة في غزة بما في ذلك الصيادين والرعاة والمزارعين"، وأردف "نحن بحاجة للعودة إلى هذا المسار الصحيح في أقرب وقت حالما ينتهي القتال، ليس فقط من أجل تعزيز البقاء على قيد الحياة لسكان غزة ولكن أيضا من أجل تعزيز التنمية المعتمدة على الذات".

 

البيان الأصلي

 

صورة: مواطنون فلسطينيون يعاينون الأضرار التي لحقت بالمخازن في ميناء مدينة غزة. المصدر: منظمة الأغذية والزراعة.

 

 

Gaza: Long-lasting Damage to Agriculture

Violence has left harvesting and fishing activities in disarray, caused price spikes for key food items

 

14 August 2014,

 

Rome/Gaza—The fighting in Gaza has forced farmers and herders to abandon their lands and has paralysed fishing activities, bringing local food production to a halt and severely affecting  livelihoods, FAO warned today. Recovery in the agriculture sector, once hostilities cease, will require significant external assistance over the long term.

The recent fighting has resulted in substantial direct damage to Gaza’s 17,000 hectares of croplands as well as much of its agricultural infrastructure, including greenhouses, irrigation systems, animal farms, fodder stocks and fishing boats.


According to the latest update by the FAO/World Food Programme (WFP)-coordinated Food Security Sector (FSS), Gaza has lost half of its population of poultry birds (broilers and layers) either due to direct hits on their shelters or lack of water, feed or care resulting from access restrictions.


Around 64,000 head of small ruminants are in need of animal feed and water in order to avoid further animal deaths and the additional erosion of herders’ productive assets.

Meanwhile losses by Gaza’s fishing sector so far are estimated at 234.6 tonnes over the period 9 July - 10 August --equivalent to 9.3 percent of local fishers’ yearly catch.


"Up to now, ongoing military operations have prevented detailed assessments of damages to agriculture from being completed," said Ciro Fiorillo, head of FAO’s office in the West Bank and Gaza Strip. "With the latest ceasefire holding, however,  a series of field visits to agriculture sites has been initiated under the leadership of the UN Office for the Coordination of Humanitarian Affairs (OCHA) and with FAO and other FSS partners participating, as part of a broader Multi-Cluster Initial Rapid Assessment (MIRA) process. That activity will continue, security conditions permitting, and will lead to a detailed report on damage to agriculture and recovery needs," he added.


The Gaza Strip imports most of what it eats; however, locally produced food represents an important source of nutritious and affordable food, and some 28,600 households in Gaza rely on farming (19,000 households), livestock raising (6,000) and fishing (3,600) for their livelihoods.


"Under the most recent ceasefire many farmers and herders are now able to access their lands, however resumption of food production faces serious obstacles given the damages sustained and shortages of water, electricity, inputs and financial resources, as well as ongoing uncertainty regarding the possible resumption of military activities," said Fiorillo.


Volatile Food Prices


Food prices in Gaza have fluctuated considerably compared with before hostilities began, registering significant increases for certain products such as eggs and many vegetables. Upward spikes have ranged from a 40 percent increase in the price of eggs to a 42 percent increase for potatoes to a 179 percent spike in the price of tomatoes.


With local food production halted and food imports curtailed, virtually the entire population of Gaza (about 1.8 million people) is currently reliant on food aid. WFP, together with the UN Relief and Works Agency for Palestine Refugees in the Near East (UNRWA) regularly assists about 1.1 million people. Additionally, about 700 000 people are currently relying on the extraordinary food distribution carried out by the Palestinian Ministry of Social Affairs, UNRWA, and WFP.


Emergency Fodder Distribution Planned


As soon as a permanent ceasefire is established FAO, with support from Canada, will distribute fodder to feed 55 000 small ruminants throughout Gaza for 45 days. The Organization is also positioned to distribute 4 000, 1-cubic metre water tanks to help herders water their animals.



"We have a programme that supports the resilience of agriculture-based livelihoods of Gaza fishermen, herders and farmers," said Abdessalam Ould Ahmed, FAO Regional Representative for the Near East and North Africa. "We need to get this back on track as soon as hostilities cease, to promote not just survival of Gaza’s people but their self-reliant development."

 

Original statement

 

Photo: Palestinian fishermen inspect of the damage at their warehouse in the port of Gaza City. Source: FAO.

Costs   0


Back

Web-based resource on land struggles
 

See "Habitat III Basics"
 
HLRN Publications

Land Times



All rights reserved to HIC-HLRN -Disclaimer